منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 السبي العراقي لليهود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدراني
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 3883
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مُساهمةموضوع: السبي العراقي لليهود   الجمعة يوليو 13, 2012 6:15 pm

السبي الآشوري لليهود

1000 ق م
دخل نبي الله داوود – عليه السلام -إلي القدس ،ولم يقم بانتزاع أهلها الكنعانيين اليبوسيين منها .

------------------------------

مملكة داوود تشهد صراعات داخلية وصراعات مع المحيط الكنعاني ،مما أدي إلى انقسام المملكة الموحدة بزعامة سليمان إلى مملكتين:
1-شمالية وعاصمتها السامرة
2-جنوبية وعاصمتها أورشليم.

===================


من المعروف والمشهور تأريخياً ما يسمى (السبي البابلي لليهود) وهو ما جرى لهم في العهد البابلي الأخير في زمن الملك البابلي نبوخذ نصر الثاني (604-562 ق. م)
وكان السبي البابلي الأول لليهود عام 597 ق. م.. وتم قتل ملك مملكة يهوذا (يهوياكيم) الذي ساند الفرعون المصري ضد الجيوش البابلية..

ثم حدث السبي البابلي الثاني عام 568 ق . م.. بعد محاصرة اورشليم وذبح اولاد ملك يهوذا (صدقيا) أمام عينيه ثم فقأت عيناه وأخذ مكبلاً مع الأسرى اليهود الذين قدر عددهم بنحو (40،000) أسير الى بابل ودمرت أورشليم ودكت معالم هيكل سليمان.

وفي زمن الملوك الآشوريين خصوصاً في العهد الآشوري الأخير جرى سبي آشوري ايضاً لليهود بسبب مساندتهم للثورات والعصيان ونكث العهد الذي يعطونه للملوك الآشوريين بتحريض مستمر من فراعنة مصر.


وفي مايلي أهم ماجرى لليهود على أيدي الملوك الآشوريين في العراق القديم:
1-في زمن الملك الآشوري سنحاريب (704-681 ق.م.):
في عام 701 ق.م ضيق الخناق على مملكة يهوذا وحاصر عاصمتها اورشليم وتروي التوراة ان الجيش الآشوري حل فيه الوباء وفتك به، ولكن المرجح ان الجيش الآشوري رفع الحصار عن اورشليم مقابل دفع جزية كبيرة من الفضة والذهب والنساء من بينهن بنات الملك كما جاء في حوليات سنحاريب.

2-في زمن الملك الآشوري سرجون الثاني (721-705 ق.م):
في عام 710 خضعت له الشام وأزال دولة إسرائيل من الوجود ونقل الكثير من أهلها أسرى واسكنهم في بلاد ماذي وجلب بدلاً عنهم جماعات في بلاد بابل ولاسيما من منطقة (كوثى).

3- في زمن الملك الآشوري تجلات بليزر الثالث (744-727 ق.م):
ضم نصف مملكة إسرائيل الى الدولة الآشورية وعين (هوشع) ملكا على السامرة بصفته تابعاً له.

4- في زمن الملك الآشوري شلما نصر الثالث (858-824 ق.م):
لقد عثر في مدينة النمرود (كالخ) أثناء التنقيبات القديمة التي أجراها (لايرد) على مسلة حجرية مهمة تعود الى الملك الآشوري سلما نصر الثالث وقد سميت باسم المسلة السوداء لأنها من الحجر المرمر الأسود وهي الآن من آثار المتحف البريطاني ويبلغ إرتفاعها ستة أقدام وقد نحتت على هيئة البرج المدرج ونقشت بكتابة مطولة خلاصة حملات الملك شلمانصر الحربية منذ إعتلائه العرش الى عام حكمه الواحد والثلاثين.
وقد زينت بخمسة انطقة من المنحوتات البارزة في كل جانب من جوانبها تمثل مشاهد تقديم الخضوع والجزية من جانب الملوك والحكام والأمراء من مختلف الأقطار وقد صور البعض منهم وهو ساجد وخاضع أمام صورة الملك العظيم شلما نصر وبضمنهم ملك إسرائيل (ياهو).
وقد مكث اليهود في بلاد بابل بعد السبي البابلي لهم، الى زمن الدولة الفارسية الأخمينية التي اسقطت بابل وقد خيروا بين البقاء في العراق أو الرجوع الى فلسطين.


المصادر:

مقدمة في تأريخ الحضارات القديمة
الأستاذ طه باقر

سفر الملوك الثاني 25: 6-7
سفر الأيام الثاني 36، 13-20

موقع الشبكة العراقية


----------------------------

الفترة ( 726 ق.م -722 ق.م )
ملك العراق = شلمنصر الخامس )
أمام هذا الاضطراب ،قاد الملك شيلمنصر الخامس بحملة على المملكة الشمالية لليهود

=================

الفترة ( 710 ق.م -705 ق.م )
ملك العراق = سرجون الثاني الآشوري

قيل : في عام 721 ق.م أتم سرجون الآشوري تدمير المملكة الشمالية وفرض الجزية على المملكة الجنوبية التي تضم القدس فهل كان وقتها املك العراق أم قائد جيش العراق ؟أم سنة التأريخ خطأ
===================

الفترة ( 705 ق.م -681 ق.م )
ملك العراق = سنحاريب
خلال فترة حكمه قام بسلسلة من الحملات والعمليات الحربية ضد المدن الكنعانية والفلسطينية
==============
عام 701 ق.م
قدوم جيش بابلي كبير بقيادة (ربشاقي) القائد الآشوري ، ودك أسوار مدينة القدس، وكان رجاله مزودين بالسيوف والنبال والتروس والأقواس والرماح ، ولهم مركبات خفيفة يجر الواحد منها حصانان ، وكانتا لهم وسائل نقل منظمة .

لم تسقط القدس في هذه الحملة
----------------
الفترة ( 678 ق.م -644 ق.م ):0
الآشوريون عادوا لمهاجمة القدس ، واحتلالها وأسروا ملك مملكة يهوذا (منسا بن حزقيا) ثم أطلقوا سراحه
==================
الدول ذات القوي الكبيرةذات الشأن :
1- العراق
2- مصر
3- فارس .

القوي الصغيرة :
4- يهوذا
5- لبنان
6- اليونان
7- الصين


وكانت المشكلة بالنسبة للقوى الصغيرة أن تجاور قوي كبيرة فعندئذ لامفر لها من اختيار قوة كبيرة من جيرانها، تعلن ولاءها لها، وتتحالف معها فتصون لها مصالحها ،
وتتعرض القوة الصغيرة لمخاطر شديدة إذا انهُزمت حليفتها الكبيرة
وهكذا تنازع كل من العراق ومصر علي السيادة على أورشليم.

بينما ازداد بنو إسرائيل في طغيانهم وبعدهم عن دين الله في هذا الوقت
فأخذ نبي الله إرميا ينصح بني إسرائيل بالتوبة والعودة إلى الحق، فلم يعبأوا به،
فأخبرهم أن الله سيسلط عليهم أعداءهم البابليين وحذرهم من مقاومتهم، لأنهم لن يستطيعوا رد عذاب الله،
فاتهمه بنو إسرائيل بأنه يمالئ البابليين.


===============


وتروى المصادر التاريخية وجود صراع سياسي وعسكري كبير بين الإمبراطورية الاشورية والمصرية على مناطق النفوذ والسيطرة وكان محور النزاع بلاد الشام وخاصة فلسطين، في تلك الأثناء ساند يهود المملكة الشمالية الجانب المصري مما أثار حفيظة سنحاريب ملك آشور الذي صمم على إخضاع تلك المنطقة ف
===================

في العام 597ق.م.
قام (سنحاريب) ملك آشوربحملة على المملكة الشمالية, فحطم هيكلها وشرد أهلها وأعمل القتل والسبي في أهلها، وأخذهم سبياً إلى آشور وانتهى بذلك ذكر المملكة الشمالية،
===================

السبي البابلي لليهود

عام 604 ق.م
في بابل : تولى (نبوخذ نصر) العرش بعد وفاة ابيه
================

من 604 ق م
إلي:
سنة 562 ق م
نبوخذ نصر = ملك الإمبراطورية البابلية

حكم فترة طويلة من وكانت من العهود القوية في تاريخ العراق القديم
قاد جيوش أبيه سنة 612 ق م، حتى محا بهم دولة الآشوريين،
=====================
سنة 603 ق م
توجه نبوخذ نصر الى الشام وفرض سيطرته وسلطته على الدويلات التي سبق لها ان تمردت ايام حكم والده نبوبلاصر .
وفرض الجزية (الضريبة السنوية)علي سكان المدن التالية بموافقتهم :
1- دمشق
2-صور
3-صيدا
4-أورشليم
ولكنه دمر مدينة عسقلون ( عسقلان ) بسبب رفض ملكها الخضوع لبابل
=======================

سنة 601 ق م
معركة كبيرة نشبت بين جيش بابل بينه وبين جيش مصر عند الحدود المصرية
لم تكن حاسمة ،
وفشلت الحرب في إظهار الطرف المنتصر فلم يتقدم الجيش المصري الي داخل الشام ولم يتقدم الجيش البابلي إلي داخل مصر
فرعون مصر وقتها كان نيخو الثاني
===============
سنة 601 ق م
(يهوياكيم) ملك (مملكة يهوذا) يقوم بنقل ولاءه من الطاعة لفرعون مصر نيخو الثاني إلي الولاء للملك نبوخذ نصر ويوافق علي تقديم الجزيةالسبب : انتصارات نبوخذ نصر في بلاد الشام وتنكيله بعسقلان .
وفي زمنه أعلنت دولة (يهودا) الصغيرة العصيان مع عدد من الدويلات الشامية الصغيرة الأخرى بتحريض من الفراعنة التي لم تكترث لنصائح النبي (ارميا) وتحذير ملكها (يوهوياقين) بوخامة العاقبة.



وبالفعل غزا البابليون أورشليم واستطاعوا أن يستولوا عليها، فذاق أهلها الجوع والمرض.

وقام ملك البابليين نبوخذ نصر بنهب المدينة ودك سورها ودمر الهيكل الذي بناه سليمان وأخلى شعبها إلى بابل فيما يسمى بالسبي البابلي الثاني فقتل منهم من قتل واستعبد من لم يقتل

فجرد نبوختنصر حملة تأديبية لم تقو (يهودا) على مقاومتها فسقطت العاصمة (أورشليم) في عام 596 ق.م. فرحّل قسم من سكانها ومعهم ملكهم عن فلسطين. ونصّب نبختنصر بدلا عنه عمه (صدقيا).

وبعد بضع سنوات اشتركت (يهودا) في عصيان جديد وبتحريض من مصر الفرعونية التي حاولت استرجاع مكانتها في سوريا وفلسطين.

لقد كان غضب الملك البابلي في هذه المرة عظيما فدمّر المدينة وأحرق الهيكل ورحّل من سكانها عددا كبيرا جدا إلى العراق واضعا بذلك حدا لمملكة يهودا. لقد وقع ذلك الحدث بسنة 594 ق.م.


====================
حوالي عام 598 ق.م
إلا انه نكث العهد بعد فترة بتحريض من ملك مصر . فأنقطع عن دفع الجزية
==================
حوالي عام 598 ق.م نبوخذ نصر يقوم بإرسال جيش حاصر (أورشليم) حتي استسلمت له ، وكان ملكها ( يهوياكيم )وعمره (36عاماً) ضمن المحاصرين
انتهي الحصار بأُسر الكثير من اليهود(وهو السبي الاول).
وأمر نبوخذ نصر بتهجير (ترحيل) قسم من سكانها من فلسطين إلي بابل ومعهم ملكهم يهوياكيم .
ونصّب نبختنصر بدلا عنه عمه (صدقيا)ملكاً علي مملكة يهوذا في(أورشليم)

ورد في سفر أخبار الأيام الثاني :
"كان يهوياقيم ابنَ خمس وعشرين سنة حين مَلَك، وملك إحدى عشرة سنةً في أورشليم وعمل الشر في عيني الرب إلهِه. عليه صعد نبوخذناصّر ملك بابلَ وقيّده بسلاسل نحاس ليذهب به إلى بابل" (36: 5 – 6).
المصدر:
سفر أخبار الأيام الثاني
================== .


ساعد المصريون يهوياقيم على تولي مملكة يهوذا بعد موت أبيه يوشيا ، ولكن ياقيم لم يستطع الصمود أمام تقدم قوات نبوخذ نصر ،فاحتل القدس سنة 596 قبل الميلاد ، وأسر سبعة آلاف مسلح وألف عامل ، وساقهم ومعهم يهودياقيم إلى بابل ، وهذا ما يطلق عليه السبي البابلي الأول.
===============================
وبقيت المملكة الجنوبية ردحا من الزمن إلا أن عادة اليهود تغلبت عليهم فأثاروا الفتن والقلائل ضد الحكم الآشوري في ذلك الوقت فصمم نبوخذ نصرابن نبوبولاسر في بابل في العراق القديمة على إخضاع تلك المنطقة بالكامل فحاصر أورشاليم في عام 586ق.م. وسبى عددا كبيرا من اليهود ومع هذا السبي انتهى أي وضع سياسي جغرافي لليهود في المنطقة وقد تمت العودة لليهود إلي أرض فلسطين فلسطين مرة أخرى بعد سقوط الدولة الاشورية علي يد كورش الأكبر حاكم فارس في ذلك الوقت، والذي وعد اليهود بالعودة إلي أرض فلسطين مرة أخرى. ويعد بعض المؤرخين هذا الوعد بأنه وعد بلفور الأول وهو الأمر الذي استمد منه بلفور وعده لليهود

وهذا هو السبي البابلي الثاني لليهود والذين مكثوا في بلاد بابل حتى عهد الدولة الفارسية حيث رجع بعضهم الى فلسطين


ملك مصر ( ابريس) يدرك الأخطار التي أحاقت بمصالح مصر التجارية المعتمدة على الموانىءالفينيقية ، فقام باستعدادات عسكرية لغزو فلسطين ،
===================

أستولى الجيش المصري علي غزة .
كما انه ضيق الخناق على صور وصيدا ،
====================

شعر (نبوخذ نصر) بالخطر علي الشام وبايل
فتقدم على رأس جيشه الى بلاد الشام واستقر قرب حمص حيث جعل مقر قيادته هناك
=====================

قام (صدقيا) بخلع ولائه لملك بابل الذي عينه ملكاً على اورشليم وانحاز الى جانب الفرعون المصري
رافضا دفع الجزية على غرار ما فعلت ممالك مدن كنعانية أخرى

==========
أعد الزعيم البابلي ،حملة كبيرة
=================

خضعت أرض كنعان ، ومنها مملكة يهوذا الصغيرة للحكم البابلي الجديد ، وكانت تدفع له الجزية وجرى تصد للفرعون ينخحو الثاني أثناء تقدمه باتجاه بابل ،إلا أنه سحق المقاومة وتجاوز أرض كنعان ليلتقي بالبابليين عند الفرات ،وليتعرض لهزيمة قاسية على يد نبوخذ نصر .



=======================
ونقرأ مبالغة (برهان الدين الفراري )في وصف كرسي سليمان الذي حمله نبوخذ نصر من القدس إذ وصل وصفه نقلاً عن أخباريين إلي حد اسطوري
حيث قال بأن كرسي سليمان مصنوع من أنياب الفيلة (أي :العاج) ، ومفصصا بالياقوت واللؤلؤ والزبرجد وأنواع الجواهر .ثم ذكر مقتل نبوخذ نصر بحيلة سحرية موجودة في الكرسي إذ لما حاول نبوخذ نصر الجلوس عليه ، وهو لا يعرف الكيفية الخاصة لهذا الجلوس ،انطلقت أداة من داخل الكرسي ،وضربته ضربة شديدة مات في إثرها .

وفي هذا مالم يذكر في سجل أخبار بابل بل ويتعارض مع السجل البابلي الذي دون أحداث السنين في عهد نبوخذ نصر تلت احتلاله القدس
=====================
عام 587 ق.م
حصار القدس وبدعم الحامية المصرية الموجودة داخل المدينة ،صمدت القدس نحو عام كامل إلى أن اجتاحتها القوات البابلية
=============
597 ق م
ـ يهوياكين الملك التاسع عشر بين ملوك المملكة الجنوبية يحكم مدة ثلاثة أشهر قبل أن يستسلم لنبوختنصر فتسقط القدس ويُنفَى الملك إلى بابل.
===================
عام 594 ق.م
قامت القوات البابلية بتدمير القدس وتدمير الهيكل
=================
وساق نحو أربعين ألفا من الأسرى إلى بابل ، وهو ما يعرف بالسبي البابلي الثاني ، وفي هذه الحملة أخضع نبوخذ نصر مدنا كنعانية أخرى قبل أن يعود إلى بلاده ، وتكتمل ملامح إمبراطورية الواسعة .

وهكذا انقرضت مملكة يهوذا وأصبحت فلسطين كلها مستعمرة بابلية تدفع الضرائب لبابل وتتكاتب معها وأصبحت اللغة البابلية هي اللغة الرسمية للبلاد

حظيت الحملة البابلية على أرض كنعان وبلاد الشام ،بحيز واسع من اهتمام الرواة والإخباريين ،نظرا لأنها أسفرت عن تدمير القدس كما انها وضعت حدا للصراعات التي شهدتها المنطقة ، والتي استمرت منذ انتهاء السيطرة المصرية ،فيما كانت الفترة الآشورية حافلة بالاضطرابات أيضا .



لكن هذا الاهتمام الواسع يخضع في جانب كبير منه لمرويات التوراة المحرفة ،ولدس الإسرائيليات ، وبذلك فإن الحملات البابلية ،لم تعامل كما سواها ،كالمصرية والآشورية مثلا ،فيما بدا الصراع بين العموريين والكنعانيين وحتى بين الفلسطينيين والكنعانيين في مرحلة معينة أشبه بما يسمى اليوم "الصراعات الداخلية" .
=====================
عام 587 ق.م
أعد الزعيم البابلي ،حملة كبيرة أدت إلى حصار القدس سنة خمسمئة وسبع وثمانيين قبل الميلاد وبدعم الحامية المصرية الموجودة داخل المدينة ،صمدت القدس نحو عام كامل إلى أن اجتاحتها القوات البابلية سنة خمسمئة وست وثمانين قبل الميلاد ،وقامت بتدميرها ،فيما هرب صدقيا وبعض أفراد حاشيته ، ولكن رجال نبوخذ نصر لا حقوه واستطاعوا القبض عليه في شمال أريحا ،فحمل إلى الملك البابلي الذي أمر بقتله ، وساق نحو أربعين ألفا من الأسرى إلى بابل ، وهو ما يعرف بالسبي البابلي الثاني ، وفي هذه الحملة أخضع نبوخذ نصر مدنا كنعانية أخرى قبل أن يعود إلى بلاده ، وتكتمل ملامح إمبراطورية الواسعة .

قام نبوخذ نصر بتضييق الحصار على اورشليم التي استسلمت بعد 18 شهراً من الحصار

، هرب الملك صدقيا وبعض أفراد حاشيته ، ولكن رجال نبوخذ نصر لا حقوه و تم أسره مع أولاده في شمال مدينة أريحا،فحملوهم الى معسكر الملك البابلي الذي من شدة غضبه أمر بذبح أولاد صدقيا أمام عينيه ،
ثم أمر بقتله
=====================

في الأنس الجليل يتحدث مجير الدين الحنبلي :
"لما عصى صدقيا نبوخذ نصر ،قصد بخت نصر بيت المقدس بالجيوش ، وكان معه ستمئة راية ، ودخل بيت المقدس بجنوده ووطأ الشام. وقتل بني إسرائيل حتى أفناهم وخربت بيت المقدس وأمر جنوده أن يملأ كل رجل منهم ترسه ترابا ، ثم يقذفه في بيت المقدس ففعلوا ذلك حتى ملأوه".

=======================

597 ق م
قام نبوخذ نصر ملك الدولة الكلدانية (البابلية الثانية) بإجلاء اليهود من فلسطين في السبي الأول
====================

القدس في عهد البابليين (597 ق.م):

تمكن نبوخذ نصر ملك الآشوريين من حصار القدس ودك أسوارها، وأذاق أهلها الأمرّين الجوع والمرض، وسبى شعبها إلى بابل، وهكذا انقرضت مملكة يهوذا سنة 586 ق.م، وأصبحت مستعمرة بابلية تدفع الضرائب. ولكن أهم ما ترتب على السبي البابلي، هروب اليهود الذين استبقاهم نبوخذ نصر في القدس ولم ينفهم إلى بابل، إلى مصر والحجاز وذلك إما لضعفهم أو لفقرهم، كما تحول اليهود بعد السبي إلى جماعات انتشرت في عدة أماكن متفرقة من العالم، فتجنسوا بجنسيات البلاد التي نزلوا فيها وتصاهروا مع عائلاتها.




==============
يقول المؤيد ، أن نبوخذ نصر ،احتمل من القدس ثمانين عجلة
وتم تفسير معني عجلة بأنه عربة من الذهب والفضة

قبل انصراف نبوخذ نصر من أورشليم كان جيشه قد قتل معظم بني إسرائيل الذين لم يستطيعوا الفرار قام بحشد الأسرى اليهود ونقلهم مع جيشه العائد إلي العراق
تم تقدير عدد الأسرى اليهود بنحو 40 الف أسير
وحيث نقلوا إلي بابل ، فقد سميت العملية في التاريخ ب (السبي البابلي لليهود)
ودمرت أورشليم .
================

وعلى ألواحه الأثرية سجل " نبوخذ نصر" هذه الذكرى الكالحة قائلا:
"بقوة نبوخذ نصّر ومردوك، زحفْتُ بجيشي نحو لبنان، فهزمْتُ الخبثاءَ الذين يقطنون الأعالي والمنخفضات، كما هزمْتُ شعبَ إسرائيل في بلاد يهوذا، وجعلتُ تحصيناتِها كومةً من الأنقاض، مما لم يسبقْ لملك أن فَعَلَه".

وكان ملك صُور" الفينيقية (اتبعل الثالث) قد خرج عن طاعته

=================
تأثير السبي البابلي
انتشار اليهود وديانتهم في أنحاء متفرقة من العالم القديم
=================
السبي البابلي ظل مجال للبحث حيث شكلت "عقيدة الشتات" جوهر الشخصية اليهودية
=======================

عودة اليهود إلى فلسطين


==================

اندمج الفلسطينيون بالكنعانيين، وظلت الحضارة الكنعانية مسيطرة في فلسطين، ورغم أن الفلسطينيين أخضعوا أنحاء كثيرة من البلاد لسيطرتهم ،فقد بقيت القدس بيد ،إلى أن


===========
سنة 597 ق م
إلي : سنة 586 ق م
فنرة حكم (صدقياZedekiah آخر ملوك المملكة الجنوبية
He was the third son of Josiah, and his mother's name was Hamutal, the daughter of Jeremiah of Libnah, thus he was the brother of Jehoahaz (2 Kings 23:31; 24:17, 18).

His original name was Mattaniah or Matany?hu (???????????? "Gift of/is the LORD", Standard Hebrew Mattany?hu, Tiberian Hebrew Mattany?hû); but when Nebuchadnezzar II placed him on the throne as the successor to Jehoiachin, he changed his name to Zedekiah. The prophet Jeremiah was his counsellor, yet "he did evil in the sight of the Lord" (2 Kings 24:19, 20; Jeremiah 52:2, 3).
:
His rule was Preceded by Jeconiah
He ascended the throne at the age of twenty-one. The kingdom was at that time tributary to Nebuchadnezzar II. Despite the strong remonstrances of Jeremiah and others, as well as the example of Jehoiachin, he revolted against Babylon, and entered into an alliance with Pharaoh Hophra, king of Egypt. This brought up Nebuchadnezzar, "with all his host" (2 Kings 25:1), against Jerusalem. Nebuchadnezzar began a siege of Jerusalem 589 BC. During this siege, which lasted about eighteen months, "every worst woe befell the devoted city, which drank the cup of God's fury to the dregs" (2 Kings 25:3; Lamentations 4:4, 5, 10).

In the eleventh year of Zedekiah's reign, Nebuchadnezzar succeeded in conquering Jerusalem. The city was plundered and reduced to ruins. Zedekiah and his followers attempted to escape, making their way out of the city, but were captured on the plains of Jericho, and were taken to Riblah.

There, after seeing his own children put to death, his own eyes were put out, and, being loaded with chains, he was carried captive (587 BC) to Babylon (2 Kings 25:1-7; 2 Chronicles 36:12; Jeremiah 32:4,5; 34:2, 3; 39:1-7; 52:4-11; Ezekiel 12:12), where he remained a prisoner, how long is unknown, to the day of his death.

After the fall of Jerusalem, Nebuzaraddan was sent to carry out its complete destruction. The city was razed to the ground. Only a small number of vinedressers and husbandmen were permitted to remain in the land (Jer. 52:16). Gedaliah, with a Chaldean guard stationed at Mizpah, were left to rule over Judah (2 Kings 25:22, 24; Jer. 40:1, 2, 5, 6).


تظاهر صدقيا بالولاء للقوة البابلية الجديدة ولكنه تحالف مع المصريين في العام التاسع من حكمه وحاول الاستقلال عن بابل وانضم إلى التمرد الذي ضم فينيقيا وشرق الأردن وفلسطين كلها.
مصر ترسل قوة لمساعدة المملكة الجنوبية ولكنها تُهزَم وتبوء محاولة الاستقلال بالفشل وتُدمَر القدس وجميع مدن المملكة والهيكل.



. William F. Albright has dated his reign to 597 BC-587 BC, while E. R. Thiele offers the dates 597 BC-586 BC.


Source=
Easton's Bible Dictionary, originally published in 1897.
.

==================
ـ النبي حزقيال (597 ـ 570). عاصر نبوختنصر.

595 ق م
595BC-589BC
Psammetichus II (Psamtik II), son of Nacho II, ruled in Egypt as a 26th Dynasty king. Psamtik II built the temple of Hibis in the al-Khargah oasis, 310 miles south of Cairo. It was built to worship Amun and contained statues of Amun's wife, Mut.
(SFC, 7/16/99, p.D3)(www.crystalinks.com/dynasty26.html)
---------------------------------
595-339BC
In Greece 4 Sacred Wars were fought for the control of Delphi over this period.
(SSFC, 8/8/04, p.D7)

============================


عام 612ق.م
احتل البابليون نينيوى
تمكن البابليون ، وهم من العمورييون ، من تحطيم الإمبراطورية الآشورية ،مستفيدين من توغل المصريين في عمق الإمبراطورية
===================


من 539 إلى 321 ق.م
الاحتلال الفارسي للعراق
احتل الملك كورش الإخميني مدينة بابل واتخذها عاصمة ملكه، واستمر الفرس يسيطرون على العراق حتى هزمهم الإسكندر الأكبر سنة 321 ق.م.
============================
539 ق م
قضى كورش الإخميني الفارسي على الدولة البابلية الثانية

بدأت بابل منذ دخول كورش سنة 539 ق.م باستقبال مصيرها الذي كان كل يوم يزداد سوءاً

فرضت الضرائب الثقيلة على كاهل السكان العراقيين وكان الغزاة الفرس يعيشون مرفهين، ونشر الفرس الاقطاع، ولاسيما الإقطاع العسكري من اجل تجنيد الفلاحين،

سمي كورش ب (ذو القرنين) لأنه بلغ قطري الأرض مشرقها(حتى أفغانستان حيث افقر الناس) ومغربها(حتى البحر الأسود)
بعد موت أبيه في 559 ق م أصبح الملك وتغلب على ميديا ووحد بينها وبين فارس 546 ق م وأصبح ملك فارس ثم كون أكبر امبراطورية في العالم
حتى كانت ساعة من أروع الساعات في تاريخ اليهود حين دخل بابل فاتحا 539 ق م حيث حررهم وأباح لهم العودة لأورشليم وبناء الهيكل واقام دولته على توحيد الرب

========================
17-10-539 ق م

الملك الفارسي ( قورش ) يحرراليهود من الأسر في بابل
ويعيد اليهود إلى موطنهم الذي طردهم منه البابليون قبل 70 عاما ويصدر أول إعلان معروف لحقوق الانسانthe first Human Rights Declaration


=======================
538 ق. م
القدس في عهد الفرس :

أعاد كورش ملك الفرس اليهود المسبيين إلى بابل، وذلك بعد توسط زوجته لديه،
تعقيب :ظلت القدس تابعة لملوك الفرس وتدفع الضرائب حتى خضعت للإسكندر المقدوني سنة 332 ق.م.

=============================
538 ق م
مرسوم قورش يسمح بعودة المهجَّرين العبرانيين تحت قيادة ششبازار.لكن أغلبية العبرانيين تؤثر الاستمرار في الإقامة في بابل.
ـ ششبازار يضع أساس الهيكل الثاني (ويُقال إن ششبازار هو نفسه زروبابل).
================================================

في سنة 538 ق.م
تغلب (قورش) ملك الفرس على البابليين فأطلق سراح اليهود ورجع كثير منهم إلى فلسطين.على دفعتين الاولى سنة 538 والثانية 520 ق م ايام دارا الاول
وكانت ساعة من أروع الساعات في تاريخ اسرائيل حين دخل قورش بابل فاتحا عالميا 539 ق م وأعاد لليهود االذهب والفضة
وأذن بإعادة بناء الهيكل ...
وأعيد بناء الهيكل...
وعادت أورشليم يهودية

كان قورش وسيما اسس اسرة الملوك العظام التي حكمت بلاد فارس في ازهى ايامها واستولى على بابل واشور واسيه الصغرى فكانت الامبراطورية هي اوسع المنظمات السياسية في العالم قبل الدولة الرومانية ومن احسنها حكما في جميع العصور وهي بلاشك ارحب مجتمع عرفه الشرق القديم

اقام قورش ذو القرنين دولته على توحيد الرب وعلى كريم السجايا فكان يكرم اعداءه وعلى حرية العقيدة ولم ينهب المدن ولم يخرب المعابد وبعد فتح بابل التف البابليون انفسهم حوله حين راوه يحافظ على هيكلهم وبعد فتح الشرق الادني كله اراد ان يحرر فارس من غزو البدو في وسط اسيا ووصل لنهر جيحون شمالا والهند شرقا
كان يؤمن بالرب ودين موسى
المصدر : منتدي التاريخ
=================================
وقد تمت العودة لليهود إلي أرض فلسطين فلسطين مرة أخرى بعد سقوط الدولة الاشورية علي يد كورش الأكبر حاكم فارس في ذلك الوقت، والذي وعد اليهود بالعودة إلي أرض فلسطين مرة أخرى. ويعد بعض المؤرخين هذا الوعد بأنه وعد بلفور الأول وهو الأمر الذي استمد منه بلفور وعده لليهود
=========
سنة 538ق.م.
احتل قورش ملك الفرس بابل فأصبحت فينيقية تحت الحكم الفارسي .
تعقيب:
وقسم دارا الأول الإمبراطورية الفارسية إلى عشرين مقاطعة يحكم كل واحدة منها مرزبان ، وكونت فينيقة وسورية المقاطعة الخامسة .
وفي بادئ الأمر تعاون الفينيقيون مع الفرس وساعدوهم في حروبهم مع اليونان وعين ملك صيدا أميراً على الأسطول الفارسي ، ثم ثاروا عليهم في أواخر القرن الخامس وأوائل القرن الرابع قبل الميلاد
===============

المرادفات :
القدس = اورشليم = تسمية البابليين (أورو-سالم)0
عسقلون = عسقلان
ابريس = ابريز
Psammetichus II = Psamtik II
Nacho II = نخاو = نيكاو
نبوخذ نصر= بختنصر=نبوخادنزر
معركة "قرقميش
صدقيا = زِدْقِيّا =
شلمنصر الخامس =اولولو = اولولايو
=======
المصادر

نبوخذ نصّر: عظمة بابل وإحراق نِينَوَى وتدمير مملكة يهوذا، ترجمة فيليب عطا الله
محمد عزة دروزة: تاريخ بني إسرائيل من أسفارهم
سليم حسن: مصر القديمة ج 9، 10 صفحات مختلفة
منتدي التاريخ
ويكيبيديا
موسوعة لآلئ
===============
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الأستاذ
Admin
avatar

عدد المساهمات : 3316
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: السبي العراقي لليهود   السبت مايو 11, 2013 5:15 pm

للرفع
================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://pearls.almountadaalarabi.com
 
السبي العراقي لليهود
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الفئة الأولى :: التاريخ القديم :: العراق القديم-
انتقل الى: