منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  مساعي فض الاشتباك بين دولة اسرائيل ودولة فلسطين المترقبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ
Admin
avatar

عدد المساهمات : 3381
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

مُساهمةموضوع: مساعي فض الاشتباك بين دولة اسرائيل ودولة فلسطين المترقبة   الإثنين سبتمبر 03, 2012 5:58 am

مساعي فض الاشتباك بين دولة اسرائيل ودولة فلسطين المرتقب انبعاثها
=====================================
يعتبر الفلسطينيون الضفة أرضا محتلة و المستعمرات الاسرائيلية غير مشروعة ولايجوز الاستيطان بارض محتلة بمقتضي القانون الدولي بعد الحرب العالمية الثانية

وتعتبر الامم المتحدة كل المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية غير شرعية.

وتجادل إسرائيل في هذا وتميز بين نحو 120 مستوطنة أجازتها الحكومة الاسرائيلية ونحو 100 مستوطنة شيدها مستوطنون دون ترخيص من الحكومة

يعني الحكومة الاسرائيلية تعتبر المستوطنات التى يتم تشييدها من دون موافقة الحكومة غير مشروعة، والتي بموافقتها وضمن خطتها مشروعة (!) ولذلك يوجد أكثر من 340 ألف إسرائيلى يعيشون فى مستوطنات الضفة الغربية المحتلة ويعيش أكثر من 200 ألف فى حوالى 12 حياً تم إنشاؤها فى القدس الشرقية التى احتلتها إسرائيل وضمتها فى يونيو 1967.


***************************************************************

1967
احتلت إسرائيل أراضي الضفة الغربية ومنها منطقة ميجرون
=====================
1999

وقد تأسست "ميجرون" في عام 1999 بدون خارطة هيكلية فوق أرض بملكية خاصة لفلسطينيين من القرى المجاورة برقة ودير دبوان، وكانت إسرائيل قد أعلنت أنها مناطق حفر آثرية، وتقع (ميجرون) شمال شرق القدس بالضفة الغربية، بين مستوطنتي "عوفر" و"جيفع بنيامين"

وهى الأكبر مساحة من بين حوالي مائة بؤرة استيطانية انشئت في الضفة الغربية.

========

2001

البؤرة الاستيطانية 'ميجرون' أقيمت عام 2001 على أرض فلسطينية خاصة في قرية برقة شرق محافظة رام الله،

يعني : قام مستوطنون بتشييد مباني مستوطنة غير قانونية على ارض فلسطينية.بدون ترخيص
وأسموها منطقة ميجرون

====================

2002

تم توسيع البؤرة الاستيطانية "ميجرون"

=================



2012

يعيش في ميجرون حوالي 250 مستوطنا
================
2008

صدور حكم المحكمة الإسرائيلية العليا بأن مستوطنة ميجرون التي تضم 50 عائلة بنيت بشكل غير قانوني على ارض خاصة يمتلكها فلسطينيون.

=======================



وكان قرار الحكم الأصلي الصادر عن المحكمة قد نص على أن تتم عملية الإزالة نهاية مارس الجاري، إلا أن المستوطنين رفضوا هذا الأمر وهددوا بأن إخلاء ميجرون سيكلف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو منصبه

==================
2011
تقديم طعون في حكم المحكمة الإسرائيلية العليا ورفضها
ولكن أجلت المحكمة العديد من المواعيد النهائية التي حددت لاخلاء المستوطنة مراراً خلال العام 2011بعد تقديم طعون في اللحظات الأخيرة.
وابدت الحكومة الإسرائيلية القلق من احتمال ان يرد المستوطنون على اي اوامر اجلاء باستعمال العنف مع المشرفين علي اجلاءهم
==============

25-3-2012
"ميجرون"قرار محكمة العدل العليا بشأن ضرورة إزالة المستوطنة

=================
26-3-2012
في تصريح خاص لراديو (صوت إسرائيل) اليوم الاثنين 26-3-2012 قال وزير الدولة الإسرائيلي بيني بيجن الذي عمل على بلورة الحل الوسط في قضية النقطة الاستيطانية العشوائية "ميجرون" ان قرار محكمة العدل العليا أمس بشأن ضرورة إزالة المستوطنة لم يسدل الستار على هذه القضية.
وأضاف بيجن - إن المحكمة لم ترفض الحل الوسط نفسه، وإنما الجدول الزمني الذي حدد لتطبيقه .
واوضح أنه سيتم انشاء حي جديد لإسكان العائلات التي تقطن في المستوطنة في موقع قريب من النقطة الاستيطانية في غضون حوالي ثلاث سنوات وذلك في إطار التفاهمات التي تم التوصل إليها مع السكان.
ومن ناحية أخرى ، قالت رئيسة حركة ميرتس النائبة زهافا غلؤون "إنه يجب توجيه رسالة واضحة لسكان مستوطنة "ميجرون" تفيد بأنه لا مفر من تطبيق قرار المحكمة بشأن إزالة النقطة الاستيطانية".
وكان الناطق باسم سكان المنطقة الاستيطانية الإسرائيلية "ميجرون" إيتاي حيمو قد قال "إن المستوطنين يقبلون بقرار محكمة العدل العليا الخاص برد طلب الحكومة بشأن تأجيل موعد إزالة المستوطنة".
وأعرب حيمو عن ثقة السكان بأن تتمكن حكومة إسرائيل وممثلها الوزير بيني بيجن من حزب الليكود من التوصل للحل المناسب لوضع تسمح فيه الحكومة لمواطنين مخلصين بالتوطن على الأرض ثم تطردهم بأمر من محكمة العدل العليا.
وكانت حركة "السلام الآن" اليسارية المناهضة للاستيطان في إسرائيل، قد رحبت بالقرار ، مشددة على ضرورة أن ينصاع الجميع لقرار المحكمة..

=====================
2012
تفاوضت حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مع زعماء المستوطنين لتجنب حدوث مواجهة في ميجرون.
ملحوظة : في الأصل معظم المستوطنين من مؤيدي حكومة نتنياهو
======================

26-8-2012

أعلن المستوطنون في البؤرة الاستيطانية "ميجرون"، التي أقيمت على أراض فلسطينية بملكية خاصة رفضهم إخلاء المستوطنة وعزمهم على عدم التعاون مع حكومتهم في عملية الإخلاء التي من المقرر أن تتم غدا وفقاً لقرار من محكمة الاحتلال.

سكرتير حكومة إسرائيل تسفي هاوزر قام مساء 26-8بزيارة الموقع البديل الذي أعدته الحكومة الإسرائيلية لمستوطني "ميجرون"، على تلة مجاورة أطلق عليها اسم "جفعات هييكف"، حيث قام هاوزر بالاطلاع على استعدادات الحكومة في هذا السياق.وأعلن أن التحضيرات التي قامت بها الحكومة قد اكتملت تقريبا، وأن الموقع جاهز لاستيعاب المستوطنين بعد نقلهم من ميجرون.

من جهته قال الوزير موشي يعالون ردا على تهديدات المستوطنين إن من يرفض منهم الانتقال وإخلاء "ميجرون" طواعية فسوف يتم استثنائه من الاتفاق المبرم مع الحكومة بشأن إعادة إسكان هؤلاء المستوطنين في الموقع الاستيطاني الجديد "جفعات هييكف".

وكان رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ، أعلن خلال جلسة خاصة للحكومة الإسرائيلية (26-8-2012) أن حكومته ستحترم قرار المحكمة الإسرائيلية العليا، لكنها ستواصل عملها في تعزيز الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة.

إلى ذلك من المقرر أن تبت المحكمة العليا الإسرائيلية، بالتماس قدمته 17 عائلة من عائلات المستوطنين في مستوطنة ميجرون تدعي أنها اشترت الأرض من أصحابها الفلسطينيين بطريقة قانونية وبالتالي لا يحق للدولة إجلاء هذه العائلات عن المستوطنة.

المصادر:

موقع "معاريف" صباح 27-8-2012

مصادر أخري
=========================


صورة مستوطن اسرائيلي يترجل مع ابنتيه حاملا بندقية بمستوطنة ميجرون يوم 26 اغسطس اب 2012.

المصدر : تصوير. باز راتنر - رويترز



=======================

27-8-2012




أعربت رئيسة كتلة ميرتس الإسرائيلية "زهافا غَلْئون" عن تأييدها لتوجه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للأمم المتحدة، للطلب منها الاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود عام 1967م.

وقالت "زهافا غَلْئون" في نهاية لقائها مع عباس في مقر المقاطعة الفلسطينية بمدينة رام الله بالضفة الغربية:"إن من يتحكم في الحكومة الإسرائيلية هم أشخاص متطرفون، وأنا من جانبي أدعم التوجه الفلسطيني للأمم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية ".

وأدانت "غَلْئون" خلال خطابها رسالة وزير الخارجية الإسرائيلية "أفيغدور ليبرمان" للجنة الرباعية الدولية، والتي دعا فيها للإطاحة بعباس عبر إجراء انتخابات مبكرة، داعية رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتيناهو للتخلص من ليبرمان

واعتبرت "غَلْئون" أن الجانب الفلسطيني يفتقر لوجود "شريك حقيقي للسلام،


وتعني بذلك أن عناصر الحكومة الإسرائيلية لا يسهمون في تقدم العملية السلمية بين الجانب الفلسطيني والإسرائيلي

===============
2-9-2012

سلمت الشرطة الإسرائيلية أوامر إخلاء لمستوطني مستوطنة 'ميجرون'، تزامنا مع قيام عدد كبير منهم بالتحصن على أسطح المنازل.
وكان من المفروض أن يتم اخلاء ميجرون عام 2008 بعد صدور قرار المحكمة العليا الإسرائيلية، لكن حكومات إسرائيل المتعاقبة كانت تطلب تأجيل عملية الاخلاء حتى صدور قرار المحكمة الاخير بإخلاء المستوطنة حتى يوم 4-9-2012.
=======================
2-9-2012
غادر المستوطنون موقع ميجرون بهدوء نسبي ، وتوجهوا للإقامة بشكل مؤقت في الموقع الاستيطاني الجديد "جفعات هييكف

وهو في منطقة قريبة وبه أماكن سكن جديدة للمستوطنين تكلفت 33 مليون شيقل.


ولكن اليوم جاء ثمانية شبان إلى ميجرون للاحتجاج على عملية الاجلاء ,واثارة المستوطنين وتحريضهم علي البقاء ،وحاولوا اعتراض ضابط شرطة فقامت الشرطة باعتقالهم
كما ورد أن نحو 70 شابا آخر طردوا بالقوة من المستوطنة.

وهكذا غادر كل المستوطنين الذين كانوا في ميجرون
وقال نتنياهو بعد مغادرة المستوطنين "نحن ملتزمون بسيادة القانون في هذا البلد."

وأكد علي التزامه بتعزيز عمليات الاستيطان فى الضفة موضحا أنه لا تناقض بين ذلك وقرار إخلاء ميجرون
===============
2-9-2012

في صباح هذا اليوم : أخلت قوات الاحتلال عائلة حمد الله من منزلها الكائن بحي رأس العمود جنوب المسجد الأقصى المبارك لصالح المستوطنين.
ويقع منزل عائلة حمد الله في موقع إستراتيجي ويعتبر حجر عثرة لإكمال مستوطنة 'معليه زيتيم' لوقوعه في منتصفها، ويتألف من غرفة ومنافعها ومساحته تبلغ حوالي 30 مترا مربعا، حيث يدعي المستوطنون ملكيتهم للأرض المقام عليها المنزل.
وقال صاحب المنزل خالد حمد الله لـ'وفا'، إن القضايا بدأت بعد عام 1993 وهم يدعوون بأن الأرض تعود ملكيتها للمستوطنين، وتم استصدار قرار الإخلاء بدعم كامل من قبل السلطات الإسرائيلية.
وأضاف: 'المحامي قالها بصريح العبارة أن القاضي سيختار موسكوفيتش عن حمد الله، هذا احتلال عنصري ويدعم تطرف المستوطنين على حساب حقوقنا ومن دون أي رادع'.
وأوضح حمد الله أن المحكمة الإسرائيلية العليا أقرت عام 2000 أن الأرض تعود للمستوطنين، وذلك بعد صراع في المحاكم استمر 15 عاما، وتكاليف محاماة فاقت المئتي ألف شيقل، وبعد عدة أعوام قررت المحكمة أحقية العائلة الاستمرار بالسكن في البناء المُقام قبل عام 1989، أما البناء الذي أقيم بعد ذلك فسيتم إخلاؤه.
وأكد حمد الله أنه اشترى الأرض وفق القانون من مختار عائلة الغول، وأنها تقيم على قطعة الأرض بصورة متواصلة منذ العام 1952، ويتمتعون بحق الاستمرار بالعيش عليها كسكان محميين في العقار ولهذا لا يمكن إخلاؤهم من دون موافقتهم، إلا أن نفوذ المستوطنين غلب وسيتم إخلاء جزء من المنزل لصالح المستوطنين.
وبيّن حمد الله أنه سيتم فصل المنزل بالشيك الحديدي وتقسيمه لأجزاء بين العائلة والباقي للمستوطن، وتم اليوم البدء بالأعمال الترميمية والتجهيزية لانتقال المستوطنين.

المصدر: وفا-
===============================
11-9-2012
موعد ازالة بنايات مستوطنة ميجرون

=
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://pearls.almountadaalarabi.com
 
مساعي فض الاشتباك بين دولة اسرائيل ودولة فلسطين المترقبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: المنتديات المتخصصة :: تاريخ الشام-
انتقل الى: