منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 انخفاض العجز الفعلي في ميزانيه الكويت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العلاء
Admin
avatar

عدد المساهمات : 640
تاريخ التسجيل : 01/01/2012

مُساهمةموضوع: انخفاض العجز الفعلي في ميزانيه الكويت   الثلاثاء يوليو 25, 2017 7:17 pm



أعلنت

 وزارة المالية ان الحساب الختامي للادارة المالية للدولة (2017/2016) أظهر انخفاضا بالعجز الفعلي بلغ 5.9 مليار دينار، أي بنسبة 60.8 في المئة عما هو مقدر بالميزانية بقيمة 9.7 مليار دينار.وقال الوكيل المساعد لشؤون المحاسبة العامة عبدالغفار العوضي في بيان صحافي اليوم الثلاثاء ان الإيرادات المحققة للوزارات والادارات الحكومية بلغت نحو 13.09 مليار دينار، فيما بلغت الإيرادات المقدرة 10.23 مليار دينار خلال السنة المالية 2016/2017.وأفاد ان الايرادات المحققة خلال 2017/2016 زادت بنسبة 127.9 في المئة عما هو مقدر وبنقص نسبته 3.9 في المئة عما تم تحقيقه خلال 2016/2015 والذي بلغ نحو 13.6 مليار دينار.وبين ان الإيرادات النفطية كان لها النصيب الاكبر من الايرادات المحققة خلال 2017/2016 حيث بلغ المحصل الفعلي 11.6 مليار دينار نحو بزيادة قدرها 135.5 في المئة عن تقديرات الميزانية والبالغة نحو 8.6 مليار دينار.وذكر ان الايرادات غير النفطية بلغت خلال 2017/2016 نحو 1.4 مليار دينار بنقص نسبته 12.6 في المئة عن تقديرات الميزانية والبالغة 1.6 مليار دينار.وأضاف ان جملة المصروفات الفعلية للوزارات والادارات الحكومية بلغ نحو 17.7 مليار دينار، فيما بلغ اجمالي اعتمادات المصروفات نحو 18.8 مليار دينار، وهو ما نسبته 93.7 في المئة عما تم اعتماده في الميزانية.وأشار الى ان نسبة العشرة في المئة التي يتم استقطاعها لحساب الاجيال القادمة بلغ خلال 2017/2016 نحو 1.3 مليار دينار.وأوضح ان مجلس الوزراء وافق باجتماعه أمس الاثنين على اعتماد الحساب الختامي للإدارة المالية للدولة والحسابات الختامية للهيئات الملحقة والمؤسسات المستقلة عن السنة المالية 2017/2016.يذكر ان ميزانية السنة المالية 2017/2016 ونتائج الحساب الختامي للإدارة المالية للدولة و للهيئات الملحقة قد تم إعدادها وفقا لنظم مالية الحكومة والتي تطبق وفقا للمعايير العالمية حسب تصنيف الوظائف الحكومية للأمم المتحدة بما يتوافق مع تشريعات الكويت.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العلاء
Admin
avatar

عدد المساهمات : 640
تاريخ التسجيل : 01/01/2012

مُساهمةموضوع: توقعات سنة 2016   الثلاثاء يوليو 25, 2017 7:29 pm

ولنتذكر انه سابقا كان هناك 31 مليار دولار عجز متوقع بسبب هبوط سعر برميل النفط  منذ منتصف 2014 من 115 دولارا للبرميل، لتصل مطلع العام 2016 إلى نحو 27 دولارا للبرميل، بسبب تخمة المعروض ومحدودية الطلب، لتصعد بعد ذلك إلى حدود 50 دولارا للبرميل في مطلع يوليو 2016


 توقع وزير المالية الكويتي، أنس الصالح، الأحد 3 يوليو/تموز2016  ، أن يبلغ عجز الميزانية العامة للدولة 9.5 مليار دينار ما يعادل نحو 31.5 مليار دولار في ميزانية السنة المالية 2016-2017.

وقال الصالح:
" إن جملة إيرادات الميزانية للسنة المالية 2016-2017 قدرت بنحو 10.4 مليار دينار منها 8.8 مليار دينار إيرادات نفطية مقدرة على أساس 35 دولارا لبرميل النفط ونحو 1.6 مليار دينار إيرادات غير نفطية، بينما قدرت المصروفات بحوالي 18.9 مليار دينار، وقدر استقطاع احتياطي "الأجيال القادمة" بنحو 1.05 مليار دينار، متوقعا أن يصل العجز بهذه الحالة إلى 9.5 مليار دينار (حوالي 31.445 مليار دولار).
وعليه، أوضح وزير المالية الكويتي أن عجز الميزانية للسنة المالية 2016-2017 سيتم تمويله عبر اقتراض نحو ملياري دينار من السوق المحلية، إضافة إلى اقتراض نحو 3 مليارات دينار من الأسواق العالمية، على أن يتم تغطية الفرق بين العجز المحقق وحجم الاقتراض المشار إليه من الاحتياطي العام للدولة.

وقبل ذلك، أفادت وسائل إعلام أن الحكومة الكويتية تعتزم اقتراض 16.5 مليارات دولار (حوالي 5 مليارات دينار) لسد العجز المتوقع في الموازنة للسنة المالية 2016-2017.وفيما يتعلق بميزانية الكويت للسنة المالية 2015-2016 والمنتهية في مارس/آذار الماضي، أعلن وزير المالية الكويتي عن عجز بقيمة 5.5 مليارات دينار كويتي ما يعادل نحو 18 مليار دولار في السنة المالية 2015-2016 المنتهية في مارس/آذار 2016.

وأضاف الصالح أن العجز المتوقع في مشروع موازنة العام المالي الماضي كان  8.2 مليار دينار أي نحو 27.142 مليار دولار.

أرجع الوزير الانخفاض في مقدار العجز الفعلي للميزانية مقارنة مع المتوقع، إلى زيادة كمية مبيعات النفط الخام عن المستوى المقدر بالميزانية، وحزمة الإجراءات وقرارات الترشيد التي اتخذتها الحكومة مطلع العام الجاري.ووفقا لصالح، فقد بلغ متوسط سعر برميل النفط، خلال السنة المالية الماضية،  أقل من 42 دولار، مقارنة مع 80 دولارا للبرميل في السنة المالية السابقة عليه

.وكانت الحكومة الكويتية قد أقرت، في وقت سابق من العام 2016، خطة إصلاح تفرض فيها ضرائب على العديد من القطاعات، وترشيد النفقات، وتعظيم الإيرادات، وخصخصة مشاريع حكومية.


ملحوظة :  إن السنة المالية وفق قانون الموازنة الكويتية تبدأ مطلع أبريل/نيسان، وتنتهي بنهاية مارس/آذار من العام التالي.


هبوط أسعار النفط له تأثير  ضار على الكويت كونها تعتمد على إيرادات النفط بشكل كبير، حيث يسهم النفط بنحو 95% من العائدات الحكومية في الكويت.  وكانت الكويت قد حققت في السنوات الماضية، عندما كان سعر برميل النفط مرتفعا، فائضا ماليا يقدر بنحو 600 مليار دولار تديرها هيئة الاستثمار الكويتية في شكل ممتلكات في أغلبها في الولايات المتحدة، وأوروبا، وآسيا.

(دينار كويتي = 3.31 دولار امريكي

المصدر :
1--
وكالة الأنباء الرسمية "كونا" نقلا عن تصريح الوزيرالصالح، في خطابه أمام مجلس الأمة الكويتي
ملحوظة : فى هذا الوقت كان الصالح يشغل منصبين منصب وزير المالية  ومنصب وزير النفط بالوكالة
2- وكالات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
انخفاض العجز الفعلي في ميزانيه الكويت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الفئة الأولى :: التاريخ الحديث و المعاصر-
انتقل الى: